الرئيسيةالنقاشبلجيكا تفوز مجددا لتترك آمال فنلندا في مهب الريح
النقاشتعليمتقنيةتكنوثقافةديانةعلومغير مصنفمقالات تِك

بلجيكا تفوز مجددا لتترك آمال فنلندا في مهب الريح

وسيطرت بلجيكا بتشكيلة طرأت عليها عدة تغييرات على المباراة، لكنها انتظرت حتى الدقيقة 74 لافتتاح التسجيل بهدف من الحارس لوكاس هراديسكي بالخطأ في مرماه بعدما ارتدت ضربة رأس من توماس فرمالين من القائم.

وحسم روميلو لوكاكو الفوز قبل سبع دقائق من النهاية بتسديدة قوية بعد تمريرة من كيفن دي بروين ليرفع رصيده إلى ثلاثة أهداف في البطولة.

وأنهت بلجيكا، التي أصبحت الفريق الثالث بعد إيطاليا وهولندا الذي يفوز بمبارياته الثلاث، المجموعة في الصدارة بتسع نقاط وستلعب في دور الستة عشر ضد إحدى الفرق التي ستتأهل من بين أفضل أربعة منتخبات تحتل المركز الثالث في إشبيلية في 27 يونيو.

وتلعب الدنمارك، التي انتزعت المركز الثاني بفضل فوزها الكبير 4-1 على روسيا، ضد ويلز في أمستردام في 26 يونيو.

وستنتظر فنلندا نتائج بقية المجموعات لمعرفة مصيرها من التأهل في مشاركتها الأولى في بطولة كبرى.

وأدخل روبرتو مارتينيز، مدرب بلجيكا، عدة تغييرات على التشكيلة التي فازت 2-1 على الدنمارك ورغم ذلك ضمت إيدن هازارد ودي بروين في مشاركتهما الأولى في التشكيلة الأساسية في البطولة.

وكان الشاب جيريمي دوكو هو الأخطر في صفوف بلجيكا وصنع الفرصة الوحيدة قبل الاستراحة عندما انطلق في الناحية اليسرى وسدد كرة منخفضة أبعدها هراديسكي.

ودافعت فنلندا بشراسة ولم تهدد مرمى بلجيكا إلى أن سدد جلين كمارا في يد تيبو كورتوا بعد مرور ساعة من اللعب.

وأنقذ هراديسكي كرة من هازارد واعتقدت بلجيكا أنها افتتحت التسجيل عندما استلم لوكاكو تمريرة من دي بروين وسدد في المرمى لكن حكم الفيديو المساعد ألغى الهدف بداعي التسلل.

وانهارت فنلندا أخيرا تحت الضغط عندما وضع هراديسكي الكرة في مرماه بعد ضربة رأس من فرمالين ارتدت من القائم الأيسر لمرمى فنلندا.

واعتمد لوكاكو على مهارته وقوته ليضيف الهدف الثاني ويرفع رصيده إلى ثلاثة أهداف متساويا مع البرتغالي كريستيانو رونالدو والتشيكي باتريك شيك والهولندي جورجينيو فينالدم.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *