الرئيسيةالنقاشهكذا تحركت بنوك مركزية خليجية بعد رفع الفيدرالي للفائدة
النقاشتعليمتقنيةتكنوثقافةديانةعلومغير مصنفمقالات تِك

هكذا تحركت بنوك مركزية خليجية بعد رفع الفيدرالي للفائدة

ويأتي القرار إثر إعلان مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي رفع معدل الفائدة على أرصدة الاحتياطي بواقع 75 نقطة أساس في اجتماعه الأربعاء.

وقرر المصرف المركزي الإبقاء على السعر الذي ينطبق على اقتراض السيولة قصيرة الأجل من المصرف المركزي، من خلال كافة التسهيلات الائتمانية القائمة، عند 50 نقطة أساس فوق سعر الأساس.

ويحدد سعر الأساس، الذي يرتبط بسعر الفائدة على أرصدة الاحتياطي المعتمد من قبل الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، الموقف العام للسياسة النقدية للمصرف المركزي، كما يوفر حداً أدنى لسعر الفائدة الفعلي لأسعار سوق النقد لليلة واحدة.

كما أعلن بنك الكويت المركزي، رفع سعر الخصم بواقع 25 نقطة أساس، ليصل إلى 3 بالمئة، اعتبارا من الخميس، إذ يرتبط الدينار الكويتي بسلة عملات تشمل الدولار الأميركي.

وأعلن مصرف البحرين المركزي، رفع معدل الفائدة الرئيسي على الودائع لمدة أسبوع واحد بمقدار 75 نقطة أساس، لتصل إلى 4 بالمئة.

كما رفع مصرف البحرين المركزي معدل الفائدة على الإيداع لليلة واحدة بمقدار 75 نقطة أساس إلى 3.75 بالمئة، وفائدة الإيداع إلى 4 أسابيع إلى 4.75 بالمئة وفائدة الإقراض إلى 5.25 بالمئة.

وقال مصرف قطر المركزي إنه سيرفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس اعتبارا من الخميس.

وأضاف المركزي القطري في بيان إنه رفع فائدة الإقراض إلى 4.5 بالمئة وفائدة الإيداع إلى 3.75 بالمئة وفائدة إعادة الشراء، “الريبو”، إلى 4.0 بالمئة.

ورفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي معدل الفائدة القياسي في وقت سابق، الأربعاء، بمقدار 75 نقطة أساس للمرة الثالثة على التوالي، والخامسة خلال العام الجاري، في مسعى منه لتهدئة معدلات التضخم المرتفعة في الولايات المتحدة.

وجاءت خطوة الفيدرالي متماشية مع التوقعات، والتي رجحت أن يقوم الفيدرالي الأميركي برفع الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس.

وأصبحت معدلات الفائدة في أميركا في نطاق 3.00 إلى 3.25 بالمئة،وهو أعلى مستوى منذ عام 2008، بعد أن كانت نسبتها في نطاق 2.25 إلى 2.50 بالمئة قبل الزيادة.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.